الرئيسية / أخبار عامة / تأجيل جلسة استئناف المعتقلي حسن عبدالله صالح ومحمد الهملي المحكومين بالسجن ١٥ عاماً وإسقاط الجنسية

تأجيل جلسة استئناف المعتقلي حسن عبدالله صالح ومحمد الهملي المحكومين بالسجن ١٥ عاماً وإسقاط الجنسية

2017-07-2--00-11-57

من اليمين، المعتقلين: محمد الهملي وحسين عبدالله صالح

عالي – قررت محكمة بحرينية يوم الخميس، الموافق ٢ شباط/ فبراير ٢٠١٧، تأجيل جلسة استئناف المعتقلين حسن عبدالله صالح ومحمد الهملي لغاية يوم ٢٦ اذار/ مارس ٢٠١٧. كانت المحكمة قد أصدرت حكماً بالسجن لمدة ١٥ عاماً إضافة إلى إسقاط الجنسية بحق المعتقلين محمد وحسن بتاريخ ٢٧ حزيران/ يونيو ٢٠١٦.

يذكر أن قوات الأمن البحرينية اعتقلت الشاب محمد الهملي من مطار البحرين الدولي يوم ١٣ تشرين الثاني/ نوفمبر ٢٠١٥، وقد تعرض إلى الإخفاء القسري بمبنى التحقيقات الجنائية السيء الصيت لأسبوعين قبل أن ينقل إلى سجن الحوض الجاف، وقد أكدت عائلته تعرضه للتعذيب الوحشي. الشاب محمد تعرض للإعتقال التعسفي سابقاً، حيث اعتقلته قوات الأمن بتاريخ ١٤ حزيران/ يونيو ٢٠١٢ وسجنته لمدة ثلاثة أشهر حتى يوم ١٦ أيلول/ سبتمبر ٢٠١٢. المعتقل محمد بلغ الـ٢٥ من عمره وراء القضبان في أذار/ مارس الماضي.

2017-07-2--00-12-57

 المعتقل حسين عبدالله صالح (اليمين) وشقيقه المعتقل عباس عبدالله صالح

أما الشاب حسين عبدالله صالح، من بلدة كرزكان، فقد اعتقلته قوات الأمن بعد مداهمة منزله في بلدة عالي فجر يوم ٢٣ أيلول/ سبتمبر ٢٠١٥. المعتقل حسين تعرض للإعتقال سابقاً في كانون الثاني/ ديسمبر ٢٠١٤، ومجدداً في حزيران/ يونيو ٢٠١٥، وقد تعرض منذ اعتقاله الأخير إلى التعذيب والحرمان من العلاج والرعاية الصحية، كما أن السلطات كانت تماطل في السماح له بإجراء عملية جراحية. الشاب حسين هو شقيق المعتقل عباس عبدالله صالح، المعتقل منذ ١٣ نيسان/ ابريل ٢٠١٤ والمحكوم بالسجن لمدة ٥ سنوات على خلفية قضية “تجمهر” و”أعمال شغب” لفقتها السلطات له. الشاب عباس لطالما تعرض للإستهداف والإعتقال التعسفي، فقد اعتقلته قوات الأمن بتاريخ ١٧ شباط/ فبراير ٢٠١٢ وسجنته لأكثر من ثلاثة أسابيع. بالرغم من أن السلطات أفرجت عنه بتاريخ ١٢ أذار/ مارس ٢٠١٢، إلا أن قوات الأمن أعادت اعتقاله يوم ١٤ حزيران/ يونيو ٢٠١٢ وسجنته لمدة ثلاثة أشهر قبل الإفراج عنه بتاريخ ١٦ أيلول/ سبتمبر ٢٠١٢. السلطات البحرينية استمرت باستهداف الشاب عباس، فأعادت اعتقاله وسجنه ما بين ٢٤ تشرين الأول/ أكتوبر ٢٠١٣ و ٢٣ كانون الأول/ ديسمبر ٢٠١٣، ثم داهمت منزله واعتقله في نيسان/ ابريل ٢٠١٤.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*