الرئيسية / تقارير المنظمة / تقرير وثائقي حول الديمقراطية الزائفة في البحرين بعنوان “الخديعة”

تقرير وثائقي حول الديمقراطية الزائفة في البحرين بعنوان “الخديعة”

عرضت المنظمة البحرينية الألمانية لحقوق الانسان و الديمقراطية ، تقرير وثائقي حول الديمقراطية الزائفة في البحرين بعنوان ” الخديعة” ، وذلك في الندوة التي نظمتها و عقدتها المنظمة بتاريخ 14 سبتمبر / أيلول 2016 ، في بيت الديمقراطية في برلين ، وذلك بمناسبة يوم الديمقراطية العالمي في 15 سبتمبر / أيلول 2016 الذي أقرته الجمعية العامة للأمم المتحدة في عام 2007 .

ويستعرض الفيلم جانب من الخدعة التي مارسها أمير البحرين في ذلك الوقت ، أي في العام 2001 ، الخدعة ا لتي تمثلت في تعهد الأمير حمد بن عيسى آل خليفة أمام الكاميرا و بخط يده أنه سيصون الدستور العقدي لعام 1973 و أن السلطة التشريعية ستتكون من مجلسين ، أحدهما معين للمشورة فقط ، والآخر منتخب و وهو للتشريع ، تعهد بكل ذلك أمام الكاميرا و أمام رموز المعارضة و ووقع على مطالب المعارضة المكتوبة بخط يده وكتب : بكل محبة و تقدير أضم صوتي معكم . وبعد عام أي في عام 2002 أنقلب على كل تعهداته ، وألغى دستور البحرين العقدي الذي كتب من خلال المجلي التأسيسي لعام 1973 ، والمؤلف من 30 عضو ، 16 منهم منتخبين و 14 معينين وهم الوزراء، ألغى هذا الدستور و صدر دستور 2002 بإرادة مفردة ، وكذلك نكث وعده بأن يكون المجلس المنتخب تشريعي و المعين للمشورة ، بحيث أصبح التشريع لكلا المجلسين و بموافقتهما معا .

و بذلك حقق الملك حمد بن عيسى آل خليفة خدعته لتمرير الديمقراطية على المعارضة فقط ليوقعو على الميثاق عام 2001 الذي حول البحرين من دولة الى مملكة ويكون هو الملك ، وكان ينص الميثاق على ان يكون الشعب مصدر السلطات ، وبعد اصدار الدستور الجديد تحول الملك لمصدر السلطات التشريعية و التنفيذية و القضائية .

2 تعليقات

  1. ممنون مطلب مفیدی بود

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*